فرنسا تمنع “دوليبران” بسبب خطورتها على الكبد

فرنسا تمنع “دوليبران” بسبب خطورتها على الكبد

فرنسا تمنع “دوليبران” بسبب خطورتها على الكبد

أعلنت الوكالة الفرنسية للأدوية، أمس الثلاثاء، أنه ابتداء من 15 يناير 2020، سيتم بشكل رسمي منع الاستخدام الشخصي للأدوية التي تحتوي الباراسيتامول في فرنسا، وأبرزها “دوليبران” و”الأسبيرين” و”ديفل”، بعد ثبوت وجود مخاطر حقيقية على صحة متعاطيها.
ووفق ما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية “أ ف ب”، في هذا الموضوع، فإن الأدوية المذكورة لن يتم السماح ببيعها للأشخاص للاستخدام الشخصي، إلا بوجود وصفة طبيب، وسيكون للصيدليات وحدها الحق في بيع هذه الأدوية، ومنعها على المتاجر والمحلات الأخرى.
وحسب ذات المصدر، نقلا عن الوكالة الفرنسية المتخصصة في سلامة الأدوية والمنتجات الصحية، فإن هذه الأدوية تحتوي على مادة الباراسيتامول، وتشكل هذه المادة خطرا كبيرا على الكبد، حيث تبقى احتمالية تلفه واردة، وقد تؤدي إلى الوفاة أيضا.