جدال رؤساء جماعتين بإقليم طاطا في برنامج تفاعلي عبر تقنية الواتساب

برنامج تفاعلي عبر تقنية الواتساب

جدال رؤساء جماعتين بإقليم طاطا في برنامج تفاعلي عبر تقنية الواتساب

مع تدابير الحجر الصحي قام الصحفي مولاي أحمد الجعفري بفتح نافذة تفاعلية عبر تقنية الواتساب مع العديد من الشخصيات البارزة في مختلف المجالات اختار لها اسم"رمضانيات مولاي أحمد الجعفري"

 

يحاول الجعفري في هذه النافذة استضافة مجموعة الفاعلين بجهة سوس ماسة، سواء السياسيين أو الجمعويين أو المنتخبين ورؤساء الجماعات. ويستمر هذا البرنامج لمدة ساعتين من الزمن، يكون فيه الصحفي مولاي أحمد منشطا ومستجوبا ومحاورا لضيف الحلقة وفي الآن نفسه يفتح للجمهور فرصة السؤال.

 

وقد خلقت هذه النافذة في إحدى حلقاتها جدلا كبيرا بين رئيس جماعة آقا بإقليم طاطا الذي حل ضيفا على البرنامج ورئيس جماعة فم الحصن بنفس الإقليم. وكان سبب هذا الجدال هو تفاعل رئيس جماعة آقا مع إحدى الأسئلة المطروحة عليه حول المنجزات المحققة في جماعة فم الحصن ونسبتها للمجلس السابق، هذا الأمر دفع بالرئيس الحالي لجماعة فم الحصن بالمطالبة بحق الرد وتصحيح بعض المغالطات التي قالها رئيس جماعة آقا.