وزارة التربية الوطنية تتجه نحو استبعاد فرضية التعليم الحضوري ببعض المدن التي تشهد تدهورا للوضع الوبائي 

/

وزارة التربية الوطنية تتجه نحو استبعاد فرضية التعليم الحضوري ببعض المدن التي تشهد تدهورا للوضع الوبائي 

تتجه وزارة التربية الوطنية نحو استبعاد فرضية تطبيق التعليم الحضوري ببعض المدن، بالنظر لمجموعة من الاعتبارات من أبرزها النسبة الكبيرة من الاباء الذي اختاروا التعليم لحضوري، بالاضافة الى تواصل تسجيل حالات اصابة كبيرة بالجهات والاقاليم على وجه التحديد، والتي تتجاوز فيها حصيلة الاصابات يوميا أكثر من مائة حالة مؤكدة جديدة يوميا، منذ أزيد من شهر.

 

ووفق مصادر مطلعة حضرت كواليس اجتماعات أخيرة لوزير التربية الوطنية، فإن الوزارة الوصية تتجه نحو اعتماد التعليم عن بعد بمجموعة من المدن التي تشهد تدهورا للوضع الوبائي، وذلك في الشهر الاول على الاقل، في انتظار التوصل الى صيغة يتم من خلالها التدرج في الترخيص للمؤسسات المؤهلة لاعتماد صيغة التعليم الحضوري بأقل الخسائر، وبعد تقييم التجربة في باقي مناطق المملكة التي ستعتمد التعليم الحضوري منذ بداية الموسم الدراسي.