عودة الإستقلالي شباط إلى المغرب للإطاحة بصاحب المقولة ''البيليكي و الديبخشي'' من عمدة فاس

/

عودة الإستقلالي شباط إلى المغرب للإطاحة بصاحب المقولة ''البيليكي و الديبخشي'' من عمدة فاس

ظهر حميد شباط، الأمين العام السابق لحزب الاستقلال، يوم أمس الأحد 26 اكتوبر 2020، بمقر الحزب في الرباط، خلال لقاء خصص لدراسة قانون مالية 2021، حضره عدد من قياديي حزب الميزان، في مقدمتهم الأمين العام الحالي نزار بركة وحمدي ولد الرشيد.

 

 

 

وكان شباط قد حل مؤخرا بمطار محمد الخامس، قادما من إسطنبول التركية، التي يقيم بها عمدة فاس سابقا بعد رحيله عن المغرب منذ سنة 2017.

 

وفي هذا السياق، كان نضال شباط، ابن الأمين العام السابق لحزب الميزان، قد نشر تدوينة على صفحته الفايسبوكية، قال فيها “عودة ميمونة والحمد لله على السلامة إن شاء الله، مبروك العيد”، مرفوقة بفيديو أرشيفي، يظهر فيه حميد شباط، محمولاً على الأكتاف وسط حشد جماهير وهو يجوب إحدى شوارع فاس.

 

وكثرت التكهنات حول دلالات عودة شباط إلى أرض الوطن في هذا التوقيت بالذات، حيث يفصل المغرب أقل من سنة على الانتخابات التشريعية والمحلية.