مناضلات يطالبن بالمناصفة في التزكيات والترشح في الانتخابات

/

مناضلات يطالبن بالمناصفة في التزكيات والترشح في الانتخابات

تطالب مناضلات الأحزاب السياسية القيادات النسوية البارزة، بالترشح في الانتخابات التشريعية المقبلة كوكيلات للوائح مناصفة مع الرجال، ولتأكيد حضور المرأة بشكل قوي في المعركة الانتخابية.

 

وحسب مصادر أسبوعية " الاسبوع الصحفي" التي اوردت الخبر، فإن بعض المناضلات يطالبن بفتح المجال أمامهن لأجل الترشح في اللوائح النسائية، وفق معايير الكفاءة والنضال السياسي، وفسح المجال امام النساء اللواتي قدمن خدمات وتضحيات لسنوات طويلة في هيئات حزبهن.

 

ودعت مناضلات قادة الأحزاب السياسية كل من الاتحاد الاشتراكي، الحركة الشعبية، البام، الاستقلال، والأحرار، لإنصاف المرأة وإعطائها الحق في قيادة اللوائح المحلية في المدن، عوض منح الرجال الأولوية في الحصول على التزكيات.

 

وشكل نجاح النساء في الانتخابات الأمريكية حافزا لنساء الأحزاب السياسية المغربية، للمطالبة بإعادة النظر في كيفية توزيع التزكيات داخل الأحزاب بين الرجال، وفتح المجال للمناضلات للتواجد في اللوائح النسوية.

 

وتعرف العديد من الأحزاب سيطرة قيادات ذكورية ونسوية على التزكيات واللوائح، حيث يخشى العديد من المناضلات من استمرار تحكم السياسيين في توزيع مقاعد الترشيحات فيما بينهم، وإقصاء الكفاءات النسوية والشابة من دخول غمار الاستحقاقات.