تارودانت: بعد فضيحة المستشفى عامل الاقليم يمتص غضب النشطاء والفعاليات ويصدر عدد من القرارات

/

تارودانت: بعد فضيحة المستشفى عامل الاقليم يمتص غضب النشطاء والفعاليات ويصدر عدد من القرارات

في خطوة لامتصاص غضب نشطاء موقع التواصل الإجتماعي الفايسبوك بإقليم تارودانت بالإضافة إلى عدد من الفعاليات الجمعوية و السياسية والحقوقية، ضد الخدمات الصحية المتردية وكذا فضيحة نقل طبيب الإنعاش من المستشفى الإقليمي بتارودانت إلى المستشفى الجهوي بأكادير في زمن كورونا، في ظل قلة المواد البشرية داخل المستشفى الإقليمي لتارودانت الذي أصبح يستقبل عددا كبيرا من المصابين بفيروس كوفيد19، ضف إلى ذلك الإرتفاع المتزايد في عدد الوفيات بالاقليم بسبب وباء كورونا.

 

قرر السيد عامل الاقليم، اتخاذ مجموعة من القرارات وهي كالاتي: 

 

1. عودة دكتور الانعاش ابتداء من يوم الاثنين 23 نونبر 2020.

 

2.جميع طلبات العروض المرتبطة باقتناء اجهزة التنفس الاصطناعي والاسرة الطبية المجهزة تم فتحها من طرف الجماعات الترابية و المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجلس الاقليمي. وسيبدأ تسليمها.

 

3. انطلاق تجهيز محطة الاوكسجين بالمستشفى الاقليمي لتارودانت على غرار مدينة أكادير.

 

4.عملية تيويزي تشرف على سد خصاص اليد العاملة بالمستشفى الاقليمي من خلال إدماج اكثر من 40 عامل و عاملة لمدة 6 أشهر في المرحلة الاولى بتنسيق مع جمعية الأطباء باقليم تارودانت.