أيت ايعزة: جمعية حماية المستهلك تنظم يوما تحسيسيا حول المستهلك في زمن الكورونا

/

أيت ايعزة: جمعية حماية المستهلك تنظم يوما تحسيسيا حول المستهلك في زمن الكورونا

كما كان مقررا نظمت جمعية حماية المستهلك بأيت ايعزة ونظيرتها بكل من مدينة تارودانت و بجماعة أولوز بشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي والهيئة الوطنية لجمعيات حماية المستهلك وفعاليات مدنية بأيت ايعزة يوما تحسيسيا حول " يوم مع المستهلك في زمن كورونا". وذلك صبيحة يوم الأحد 29 نونبر 2020.

 

انطلقت الحملة التحسيسية من مركز المدينة في اتجاه السوق الأسبوعي المحدث مؤخرا بجماعة أيت ايعزة مع التاسعة صباحا. واصطحبها توزيع الكمامة على المواطنين وتعقيمهم وحثهم على اتخاذ كل التدابير الوقائية للحد من انتشار هذا الوباء الذي بات مصدر قلق باقليم تارودانت، نظرا لارتفاع عدد الوفيات في الأسابيع الأخيرة.

وشارك في الحملة كل ممثلين عن جمعية حماية المستهلك بكل من أيت ايعزة وتارودانت وأولوز، بالإضافة إلى جمعية الوحدة بتعاونية المسيرة بجماعة سيدي دحمان وجمعية النور بحي الدشر وجمعية الأيادي البيضاء بأيت ايعزة، كما شارك في الحملة التحسيسية خليفة باشا المدينة إلى جانب رجال القوات المساعدة. 

 

وفي المساء تم استمرار الحملة التحسيسية بالسوق المركزي وتوعية المستهلكين بحقوقهم تجاه البائعين وتقريبهم من اختصاصات جمعية المشتهلك التي تفتح أبوابها لكل المستهلكين قصد الجواب عن استفساراتهم ومشاكلهم وحتى شكاياتهم. وفي تصريح لرئيس جمعية حماية المستهلك الاخ نورالدين الكازة لجريدة تارودانت بريس قال بأن الجمعية ستسعى دائما لخدمة المستهلك العزاوي والدفاع عن حقوقه والترافع عن المشاكل التي تدخل ضمن اختصاص الجمعية، فقط يكفي الالتفاف حول الجمعية والتقرب منها لمعرفة كل المسائل المهمة في هذا الجانب.

 

وقد لقيت الحملة التحسيسية نجاحا باهرا واستفادة كبيرة لأغلب المستمعين لنصائح المؤطرين الذين تحدثوا عن اختصاصات الجمعية و المشاكل التي يتعرض لها المستهلك من طرف البائع أو الشركة المصنعة مبدين الإجراءات التي يتم اتخاذها في حالة المس بحق من حقوق المستهلك. وتجدر الإشارة إلى أن الأيام التحسيسية سبق وأن انطلقت قبل أيام بتارودانت ثم تبعتها اليوم مدينة أيت ايعزة لتختتم الأيام التحسيسية بمدينة أولوز ثالثة مرحلة من مراحل الأيام التحسيسية حول المستهلك.