موجة غضب على مواقع التواصل الإجتماعي بعد الإرتفاع الصاروخي في أسعار زيت المائدة

/

موجة غضب على مواقع التواصل الإجتماعي بعد الإرتفاع الصاروخي في أسعار زيت المائدة

في خطوة فاجأت المواطنين، رفعت الشركات المختصة في بيع زيت المائدة من سعر منتوج زيت المائدة بدرهمين للتر الواحد.

 

واشتكى عدد من المواطنين من ارتفاع أثمان زيت المائدة بدرهمين للتر الواحد في وقت تشتد الأزمة في أوساط الأسر المغربيو بسبب جائحة كورونا.

وخلفت هذه الزيادات موجة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي، وصلت إلى حد المطالبة بمقاطعة الشركات المصنعة للزيوت النباتية.

 

وفي هذا السياق دعا نشطاء على “فيسبوك” إلى تدشين حملة مقاطعة لهذه المنتوجات، على غرار الحملة التي طالت مجموعة من المنتجات سنة 2018.