حزب العدالة والتنمية يتجه لمنع وزرائه من خوض غمار الانتخابات المقبلة

/

حزب العدالة والتنمية يتجه لمنع وزرائه من خوض غمار الانتخابات المقبلة

قرر العشرات من قادة “بيجيدي” الذين حالفهم الحظ لتولي حقائب وزارية في عهد حكومة عبد الإله بنكيران، وحكومة سعد الدين العثماني، عدم الترشح مرة ثانية في الانتخابات المقبلة.

وأفادت الصباح، أن وزراء الحزب تواصلوا مع أعضاء المجلس الوطني لـ “بيجيدي”، الذين سيناقشون نهاية الأسبوع مسطرة الترشيح للانتخابات المقبلة، والتمسوا منهم وضع بند يؤكد عدم السماح لمن استوزر في الحكومتين خوض غمار الانتخابات، أو منع من استفاد من ولايتين انتدابيتين متتاليتين، من الاستفادة من عملية الترشيح التي تتم بطريقة معقدة بتداول الأسماء والتصويت عليها.

وقالت المصادر إن بعض الوزراء، تخوفوا من المحاسبة والمساءلة داخل الحزب وخارجه، ففضلوا طلب إعفائهم من تحمل مسؤولية الترشح مجددا، لذلك أكدوا لشباب الحزب أنهم فضلوا “التقاعد السياسي”، بسبب كبر السن، أو لدواع صحية. وفقد أغلب وزراء “بيجيدي” وزنهم الشعبي، لأنهم فضلوا الابتعاد عن المواطنين، ورفضوا استقبال الذين يعانون الحيف أو التهميش.

وأضافت المصادر أن وزراء “البيجيدي” ابتعدوا عن النقاش السياسي العمومي، وأصبحوا خائفين من ردود فعل مختلف الفئات الشعبية، التي تعاني كثيرا بسبب تراكم المشاكل الاجتماعية.