محكمة مراكش تقضي بالسجن النافذ في حق فنانين فرنسيين من أصل جزائري أهانا الأطفال والمرأة المغربية

/

محكمة مراكش تقضي بالسجن النافذ في حق فنانين فرنسيين من أصل جزائري أهانا الأطفال والمرأة المغربية

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الإبتدائية بمراكش، اليوم فنانين فرنسيين من أصل جزائري، بالسجن النافذ وغرامة مالية، من أجل جنح التشهير واستغلال أطفال صغار بغرض الاستهزاء والسب والشتم.

 

وقضت هيئة المحكمة في حق كل من الممثلين الكوميديين سامي فؤاد المهدي ومحمد ابراهيم بوهلال على الوالي، بسنة سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم و 8 أشهر سجنا نافذة وغرامة 500 درهم للمتهم الثاني، بعد متابعتهما في حالة اعتقال بعدما أثار الفيديو موضوع الملاحقة ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي وسائل إعلام محلية.