الحكومة تتجه نحو السماح للمقاهي والمطاعم بتقديم خدماتها إلى غاية الحادية عشر ليلا بعد شهر رمضان

/

الحكومة تتجه نحو السماح للمقاهي والمطاعم بتقديم خدماتها إلى غاية الحادية عشر ليلا بعد شهر رمضان

أفاد مصدر موثوق أن الحكومة تتجه إلى تخفيف التدابير الاحترازية المتخذة خلال شهر رمضان الجاري للحد من انتشار الوباء.

 

وأفادت مصادر مطلعة أنه “بعد شهر رمضان، سيتم السماح للمقاهي والمطاعم بتقديم خدماتها إلى غاية الساعة الحادية عشر ليلا، مع إمكانية التخفيف من بعض القيود المعمول بها حاليا، حسب التطورات التي ستعرفها الوضعية الوبائية في المملكة”.

 

وسجل مصدر موقع هسبريس الذي أورد الخبر، أن هذه الإجراءات تأتي “اعتمادا على خلاصات التتبع اليومي طيلة هذه الفترة للوضعية الوبائية، وأخذا بعين الاعتبار عدد الحالات الإيجابية المسجلة بمجموع التراب الوطني”.