ناشط مدني يتهم رئيس جماعة ''إغرم'' بمحاولة تشتيت إتحاد المناضلين بالقطب ونفت السموم بين أبناء المنطقة

/

ناشط مدني يتهم رئيس جماعة ''إغرم'' بمحاولة تشتيت إتحاد المناضلين بالقطب ونفت السموم بين أبناء المنطقة

بقلم: حسن أيت داوود

 

مهما كبر السياسيون في أعمارهم فإن الصبيانية والالاعيب الطفولية لا تفارق أفعالهم وخطاباتهم السياسية، أخرها تلك الخرجة الإعلامية غير المحسوبة العواقب التي قام بها رئيس المجلس الجماعي بإغرم أمس الإثنين 07 يونيو، على إحدى الصفحات الفايسبوكية عندما قال، بأن تاكنسوست خط احمر، وهو يعيدنا بذلك إلى عهد القبلية والعصبية والتعصب لمفهوم القبيلة وهي فكرة استغلها المستعمر الفرنسي كثيرا من جل تشتيت وتفريق لحمة وقوة المقاومة تحت شعار فرق تسد، وهي نفس الحيلة التي يريد رئيس المجلس البلدي استغلالها من اجل تشتيت اتحاد المناضلين في عموم دائرة ايغرم، بل انه كثيرا ما ينفث بمثل هده السموم بين ابناء الدواوير التابعة لجماعة ايغرم بغية احداث الفرقة بينهم، لكن هيهات ان يصل إلى ذلك المبتغى المشين فشباب المنطقة صار أكثر وعيا والتزاما بمبادئ الديموقراطية والمساواة وحقوق الإنسان ومبادئ المواطنة واحترام الدستور.